الرئيسية / طب وعلوم / طبيبك / فحوصات ضرورية لنجاح الحقن المجهري.. وهذه الأسباب وراء فشل العملية

فحوصات ضرورية لنجاح الحقن المجهري.. وهذه الأسباب وراء فشل العملية

الحقن المجهري يعد من أحدث التقنيات ووالتكنولوجيا الحديثة التي تُوصل إليها فيما يخص الحمل المخبري خارج رحم الأم.

وتجري عملية الحقن المجهري عن طريق وضع بويضات الزوجة في بيئة مشابهة للرحم، ثم تُحقن كل بويضة على حدة بحيوان منوي.

الدكتور أحمد عاصم الملا، استشاري الحقن المجهري والمناظير النسائية، أوضح أنه عند انقسام الخلايا وتكاثرها بعد حقن البويضة بالحيوان المنوي داخل البيئة المشابهة لرحم الأم، يقوم استشاري الحقن المجهري، بنقل وزرع البويضة المخصبة داخل رحم الأم.

فحوصات ضرورية لنجاح الحقن المجهري.. وهذه الأسباب وراء فشل العملية
الدكتور أحمد عاصم الملا، استشاري الحقن المجهري والمناظير النسائية

ما الفحوصات اللازمة قبل عملية الحقن المجهري؟

وأشار “الملا” – لـ تدوينات – إلى أن الطبيب يطلب من السيدات المقبلات على الحقن المجهري، إجراء مجموعة من الفحوصات قبل الخضوع للعملية؛ إذ تجري المرأة فحوصات دقيقة؛ وذلك للتأكد من سلامة الرحم واستعداده لاستقبال جنين، فضلا عن عدة فحوصات أخرى توضح عدم وجود أي مشاكل في الدم، أو الإصابة بأي عدوى فيروسية، أو مرض وراثي يمكن أن ينتقل للجنين.
وأكد استشاري المناظير النسائية، أن الزوج يخضع أيضًا لتحليل؛ وذلك للتأكد من سلامة الحيوانات المنوية وقدرتها على إخصاب البويضات، منوها بأن فشل العملية يصل إلى نسبة 50% على الرغم من اتخاذ كل تلك الإجراءات.
 

هل تحتاجين لعملية الحقن المجهري؟ وهل جربتي القيام بها من قبل ولم تنجح ولم تعرفي السبب؟ هناك مجموعة من الأسباب تقف وراء نجاح الحقن المجهري تعرفي عليها من هنا

ما أسباب فشل عملية الحقن المجهري؟

وأرجع “الملا” أسباب فشل عمليات الحقن المجهري، إلى عمر الأم؛ فكلما كبر عمر الأم، ازداد فشل العملية، كما أن تكرار المحاولة يضعف من الفرص في المرة التالية.
 
وأوضح استشاري الحقن المجهري، أن سن الثلاثين من أفضل الأوقات للمرأة لإجراء عملية الحقن المجهري؛ إذ تكون فترة الخصوبة عالية وحالة المبايض جيدة، بينما تقل الفرص بنسبة كبيرة في الأربعين.

وأضاف “الملا” أن ضعف بطانة الرحم، تعتبر من أبرز الأسباب الرئيسية التي تتحكم في فشل عملية الحقن المجهري، فإن الحمل قد لا يكتمل بعد عملية الزراعة؛ نتيجة ضعف بطانة الرحم، على الرغم من نجاح عملية تخصيب الحيوان المنوي بالبويضة.

هل تبذل جهدا كبيرا لفقد دهون جسمك الزائدة ولا تصل للنتيجة المطلوبة ويذهب جهده سدًا، قد يكون ذلك بسبب الأخطاء التي تقع فيها، ولمعرفة تلك الأخطاء للوصول لأفضل نتيجة وحرق دهون جسمك الزائدة بنجاح اضغط هنا


وأشار استشاري الحقن المجهري والمناظير النسائية، إلى أن بعض الأورام الليفية، التي لا تظهر أثناء الفحوصات، قد تسبب فشل الحمل بعد عملية زرع الجنين داخل الرحم، ويمكن الحمل من خلال الحقن المجهري بعد علاج تلك الأورام الليفية وتكرار المحاولة فيما بعد؛ لذلك من المهم بعد فشل العملية محاولة البحث للوصول إلى السبب المؤدي إلى ذلك.

عن تدوينات

موقع يجمع مقالات في مجالات متعددة لكل ما هو مفيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.